مصادرة الاراضي الفلسطينية وتجريفها‬‎
احمد .. 9 سنوات , وطفولة عَمدها الحصار

الأحد، 2 أبريل، 2006

الإعلان رقم 4

مستمعينا الكرام اليكم في ما يلي الإعلان رقم 4

وفي العناوين :

الخلاف، الطاولة، الحمار...، الحوار عفواً، النتيجة.

السيادة والحرية والاستقلال.

اسأل مجرب.

التحيّتين

وفي التفاصيل

اولاً، طلع احد نواب الأكثرية من فترة صباحية على التلفزيون لأنو الظاهر ما كان عارف شو بدو يعمل، يمكن، و<<ساءب>> اتصلوا فيه <<معاليك فينا نستضيفك اليوم او بكرا؟>> قلن اليوم. لف ورجع دغري لعندن قد ما انبسط. تلفزيون! مش انو راديو

المهم من ضمن اللي طمنا فيه، جملة وكررها. قال إذا كان في خلاف وما عم نقدر نوصل لنتيجة المفترض

نعود للحوار لنوصل لنتيجة وما يعود في خلاف. هون انتهى تصريحه.

هالشي فعلاً كتير تصريح صحيح (موسيقى). ورجع سئل، طيب اذا انتهى الحوار استاذ وبقي الخلاف وما صار في نتيجة؟ جاوب بمعنى ما منتمنى ذلك، منتمنى نوصل لهالشي لأنو... ما منتمنى نوصل لهالشي لأنو اذا ما صار في نتيجة بيبقى الخلاف وما بيجوز لأنو نحنا بدنا نتوصل لنتيجة ما لشو بالضبط الحمار. الحوار عفواً.

أعزائي المستمعين بفتكر هيك رح نقضيها (موسيقى)..

أنا رح أعرض شي تاني فيكن تسمعوه. إذا كان في خلاف وما عم نقدر نوصل لنتيجة خلينا، اولاً نوصل لنتيجة وما يعود في خلاف، هي أعظم شي بالعالم. هي عادة بيوصلوا لها لسوء الحظ أسرع شي ناس ما في بيناتهم خلاف ولا بعود بدهم طاولة للحوار... ولا للحمار.

او ثانياً، خلينا نوصل لخلاف وما نطلع بنتيجة ونقول الحقيقة، هلق شو بيترتب عليها. حرب اهلية، هبوط اسهم سوليدير، عدم انتعاش بالسياحة... بيكون هالشي طبيعي لأنو ريحتو بتطلع واللبنانيين بيتدبروا متل ما تدبروا من ثلاثين سنة. هيدي هلق حدّدوها ثلاثين، وبِرَغلْجُوَا على هالاساس.

هلق ثالثاً، خلينا نقول بأقصر الطرق طلعنا بعد طاولة الحوار بالنتيجة، والنتيجة هيي خلاف. ساعتها... شموع. نوع شموع مظبوط. ونستعد نحنا واياكم يا اخوتي لكل الاحتمالات.

Au revoir et merci

ثانياً، هلق بنهاية المطاف انسحب الجيش السوري من لبنان وانسحبوا مخابراته وافق على ذلك الامين العام .للامم المتحدة كوفي أنان. طبعا فارس سعيد ما وافق ولا الياس عطالله ولاالوزيرة نايلة على الغصون، معوض

بس هني انسحبوا وكمان بإشارة من كوفي انان، والأهم والأفعل، بامتعاض سني وتحديداً بيروتي سعودي. ولولا هذا الامتعاض الاخير ما كان في شي بيسحبهم. لا مليون ولا مليون ونصف. أساساً القرار 1559 من اي متى طلع وما انسحبوا. وصار شي، واحد، هو انو تم اغتيال الرئيس رفيق الحريري.

يا اخوان، اخوان الصفا، يا اخوان بالوطن، يا اخوان المسلمين، يا اخوان السامعين، يا اخوان اخوات ستين الف اخوات كذا، يا اخوان الاخوة، يا اخوان البلية، يا ايها الضالين والضالات.

في سؤال، هلق بيتوجه لأكثر من إنسان، بس نحنا رح نوجهه لشخص لأنو كان قائد ميليشيا. يعني مسلحة، منظمة وكان إلها سيطرة بفترة كبيرة على احدى المناطق اللبنانية. هل بيرضى رئيس الهيئة التنفيذية في القوات اللبنانية، يشوف الطيران السوري عم بيقوم كل يوم بطلعات بالأجواء اللبنانية؟ اكيد لأ. يا عيني، يا عيني ركبت. اذاً كيف بيقبل، الطيران الإسرائيلي يرتكب هالشي.

ومن وقت ما خلق أنا ما بقبل، انو هو يقبل. خاصة كونه مقاوم لبناني تاريخياً لأي غريب، ومع السيادة وبعدين بيجو هوديك الحرية والاستقلال، لوقتها. بس السيادة.

لا زم يجند ميليشيا القوات اللبنانية، اللي ما عادت منحلة، وبلشت تعمل حواجز على طرق الارز الى جانب، بحسب تصنيف جوقة البنتاغون والامم المتحدة المشتركة، ميليشيا حزب الله. <<حزب الله>>. خاصة انو سيد او سيّد من نادى بالسياسة. غيرو (موسيقى).

ثالثاً، بيقول متل من امتالنا، سآل مجرب وما تسأل حكيم. هالمثل اليوم صار بينضفلو. سآل مجرب ولا تسأل حكيم خاصة اذا كاين صرلو محبوس من 11 سنة. وكلنا طالبنا انو يفرج عنه. انا شخصياً طالبت بال97 على تلفزيون ولا الو هلق، بيقولو اسمو ال LBC، ببرنامج معروف، بإنو مش مفهوم ليش محبوس هالشخص وحده. بس يعني اليوم لازم ينترك له وقت تيرجع يصير مجرب وشوية وقت اطول ليصير عن جديد حكيم. هيدا طبعاً بسبب اللي قضاه بهال 11 سنة. يا ريت بيعطي حاله هالوقت، شوية وقت لنعرف بس يحكي شو بدنا نجاوبه. (موسيقى).

ما بدنا نرجع نبلش من الاول (موسيقى).

رابعاً: التحيّتين. تحية وبعد. عفواً عن جديد، تحيتين وبعد.

تحية للنائب الجنرال عون وللأمين العام السيد حسن نصرالله. ليه؟

لأنو بنصر الله وعونه، النصر لنا.

الإمضاء: شيوعي فردي، بيعتقد ما عدا منير جنبلاط بركات، انو كل الشيوعيين الرسميين، مع ما ورد هلق (موسيقى) مل يسارك، تأهب، استرح. لأ. قف. واستعد لكل الاحتمالات.

الإعلان بثته أمس إذاعة صوت الشعب

الإعلان رقم3


<<عودة للعناوين اللي بقيت عالقة من الإعلان رقم 2 بسبب ضيق الوقت: 1 حادثة الأشرفية في 5/2/2006 سفارة الدنمارك. 2 الطموح اللامحدود، حسناته وسيئاته. 3 ظاهرة تحسن نوعية تسجيل صوت أيمن الظواهري في بياناته الأخيرة. واخيراً حزورة الإعلان: أين هو مركز القاعدة في العالم. (موسيقى) على فكرة: إجا كثير اتصالات. وأخيراً: آخر معلومات رئاسة الجمهورية الأمنية الأستخباراتية المغلوطة، إنشالله ما يداهمنا الوقت قبل ما نوصل لها. (موسيقى)

الموضوع الأول.

واحد: حادثة الأشرفية في الدنمارك. من المؤكد انو في رجعة قوية للأديان بالعالم كلو، من وقت انهيار الاتحاد السوفياتي. هلق مين وراها؟ حديث طويل مش لليوم. وإجت وتتوجت بأحداث 11 أيلول، وما تلاها من تصريحات، لسيدنا المسيح الجديد غير المهدي ولا المنتظر جورج بوش. وانكتب كثير كتب عن هالموضوع، وقبل وبعد، وأكثر واحد يمكن صار شعبي <<صراع الحضارات>>. كمان مش لليوم الدخول بهالموضوع. اللي بيهمنا من الموضوع، هالرجعة العاصفة للأديان. واللي بشهادة كبار رجال الدين بالعالم، ما الها علاقة بالدين نفسو. هلق المشكلة بتزيد بس كل واحد على دينو الله.. بيعينو! ما بعرف إذا مزبوطة هاي بس انشالله لأ. لأنو في شعوب جاهزة من دون أي إعانة، فكيف إذا هالإعانة إلهية؟ بتصير تجوّهر!

هلق إذا رجعنا للبنان، هون.. نحنا؟ دقوا ع الخشب. وع الحطب. وفيكم تدقوا ع النكل، ع الألمنيوم، ع المازونيت. حتى إذا عالبلاستيك والتنك دقيتو، نحنا السباقين بتلبية النداء. منبيّض الوجه، ومنرفع الراس، وبلا دف منرقص. يعني منعجبك، بس أنت ما بتعجبنا. لأنك عم تسترجي تحكي عن الأديان من برات الأديان.

كانت الأشرفية على موعد مع مسيرة، جربوا بعض التلفزيونات يصغروّها بالتصوير، إنما عادوا اختشوا، ووسّعوا كادر الكاميرا، لأنو انشلّ البلد، وبمناطق بعيدة عن الدنمارك اللي بالأشرفية، ونهار أحد، صار تسكير طرقات مثلاً بالحازمية وبالمنصورية. وينك ووين الأشرفية!

كانت الأشرفية على موعد مع حوالى عشر آلاف بني آدم، كلّهم الله وكيلك: سوريين وفلسطينية وحزبُ الله! إيه والقرآن. طاحمين عليهم بسبب إساءة صارت للنبي محمد بكاريكاتور بالدنمارك. هلق إصرار الدنامرك على عدم الاعتذار أو التخفيف من حدة هالرسوم المهينة، انتشرت فجأة بعد اعتراض المملكة العربية السعودية عليها، وكان مارق.. يعني صرلو تلات أشهر طالعة. هلق مش مهم. أهالي الأشرفية بأكثريتهم طبعاً، ناس من غير نوع صراع حضارات. يعني طاحمين وبلشوا يكسروا عن أبو جنب على فكرة <<أبو جنب>> هو مسؤول بالقاعدة يعني أهالي الأشرفية ما كثير فرقانة معهم إذا سنة ولا شيعة. هلق في فريق حزبي اسمو القوات اللبنانية، وبعض آل الجميّل.. قال، كان بيتمنى مش كشارع إطلاقاً، الشارع مرعوب كقيادة، يكونوا أصحاب النشاط، حزب الله. لأنو صار في قناعة انو كل تطرف عم بيرد ع تطرف، لازم يكون وشرعاً: شيعي! ع أساس ما في سنة بالبلد إلا كتلة المستقبل ودار الفتوى. وهالجماعة حفظوا <<أبانا الذي في السموات>>، وهني حفظوا الفاتحة بهالدورة المكثفة اللي عملوها على ضريح الرئيس الحريري على امتداد الألفين وخمسة. وشبكوا الهلال بالصليب، وتصوّروا، وأصروا يكونوا حاملين ولاد. يعني لدرجة ما انتبهوا ببعض اللقطات التلفزيونية <<الفتحة>>، يعني انو طلعت شبكة الهلال والصليب إذا وَلد محملينو إياهم، متل المطرقة والمنجل.. تبع شو؟ تبع أكثر شي بيكرهوه، منذ انهيار الاتحاد السوفياتي. (فاصل موسيقي)

المهم يا سيدنا، لأ، طلعوا مش شيعة. طلعوا اللي طلعوا ع الأشرفية من أهل السنة. هولي جماهير، وموجودين وبكثافة. وقللهم الوزير السابق سليمان فرنجية: طيب لاقطين 35 او 65 او 125 مواطن سوري، وعلى 45 فلسطيني، طيب وهوليك العشرة آلاف، إلا.. هول، مين بالله؟ ما هولي اهلنا ومن الشمال ومنعرفهم. ولحقو الجنرال ميشال عون قال لهم: بما انو شو ما كانوا خيي: سوري، تتري، بدوي. ما هولي عايشين بهالبلد وخاضعين لقوانينو، أيه أما لأ؟ وهيدا كلام اكثر من سليم. هيدا صار سليم الحص، لو بيسمعوه شويه اكثر الناس. بسن نحنا صايرين ما منحب انو حدا هيك معتدل وموضوعي ورايق. ما في. منحب الزعران، لأنو منحضر اميركاني.في جملة إلو دهر بيعيدها الدكتور سليم الحص <<نحنا منحب الحرية كتير، لدرجة صار عنّا كثير حرية وقليل من الديموقراطية>>.هلق بمحصلة أحداث الأشرفية في ملاحظتين بالنتيجة. أول واحدة: كان للقوات اللبنانية اللي تجمعت بشكل رئيسي بمنطقة <<أوتيل ديو>> نسبة انضباط وحكمة. هيّ منهم، هيّ من تكاثر عناصر الجيش اللبناني؟ يعني، بالحالتين، بيشكروا عليها. والملاحظة التانية: طلعوا كجولة اولى، السنيين المتطرفين، أقوى بتكسير الأزاز من الشيعة. هيدا لحد هلق. هلق بالمستقبل اللي هوي جزئياً لألهم هوي وأزازو خاصة السّنة اللي بكتلتو لهالمستقبل، رح نعرف ب14 آذار الجايي، وقريب صار، بس تحصل مباراة فعلية، بلشوا يعني جميع الملل يعلنوا عنها ونحنا منهم. نحنا انتبهوا لا سنة ولا شيعة.. مخلطين اجلّكم، بدكم لا تواخذونا.. متل البلا أصل يعني بس تحصل هالمباراة قريباً جداً، رح نعرف مين الأقوى بتكسير الأزاز. (موسيقى)

سوليدير ركّت كتير ع ديكورات الأزاز. يمكن إجا الأزاز مع كلمة الشفافية؟ ما بعرف، وضواحي بيروت.. ضواحي سوليدير عفواً، من جميزة لمونو.. للي بدكم، قلدتها. وصار دارج ع أساس، سبحان الله الأزاز ما بيعطي قيمتو لحدا! هلق بكرة بيعطي قيمتو لحدا؟ بيعطي قيمتو للي بدو يرجع يصلحو. هلق يمكن بكرة المباراة هيدي يربحوها الشيعة. لأنو عددياً واحد، ومتحدين أكثر من غير طوايف. هلق يمكن ما يوصلو للتصفيات، بس إذا ضلوا مدعومين من التيار الوطني الحر و<<الخونة>> الباقيين كالمردة، والحزب

الشيوعي وحركة الشعب وهيدا مرجح خذوا ع لبن.. وع أزاز.

يعني، من jeune أنت متصوّر واحد،

جامعيي اليسار الديموقراطي القلال، أشّر بإيدو لشوفير سرفيس سني بيروتي مكحكح ع الخطوط كلها، ومعو طبعاً محرمة بيسفقها ع رقبتو بالصيف وبالشتي، وقللو: ع السنتر فيل . شو معقول يجاوبو او كيف معقول يتطلع فيه؟ او إذا سني معاصر الموارنة، عفواً: معاصر الموارنة عن جديد، قللو بلغة استعمارو الأم، قللو بالعربي الفصيح يعني عالداون تاون تيهونها عليه. بعتقد على عجقة الزمامير اللي رح تصير وراه، وهوي أنجق عم يسترزق، رح يقللو: <<أطلع وبعدين منتفاهم ولو خيي>>.

أيه شي.. ساحة الحرية، ايه شي.. ساحة الأرز، ايه شي ساحة الاستقلال، ايه شي ساحة 14 آذار، ايه شي ساحة الشهيد رفيق الحريري.. ولو عيني؟ هاي كان اسمها البلد. كنا من حيالله منطقة نوقّف سرفيس يعني، من أنطلياس مثلا، نقللو: عالبلد؟ ينتع راسو صوب الشمال أنو طلاع. وهيدا البلد.. ما عاد موجود! (موسيقى)بموضوع الطموح اللامحدود: حسنات وسيئات.

ما ممكن لأي إنسان يكون ضد إنسان عندو طموح لا محدود. بالعكس بتصور بُيعجب فيه وبيجرب يكون متلو. حلو الطموح اللامحدود. حلو يكون موجود عند إنسان. بس مش إذا كان هالإنسان معالي الوزير نايلة معوّض. بيصير هالطموح مخيف. مهول ومجهول.. العواقب. بدها تتقبل هلق معالي الوزير لغتنا وألفاظنا، لأنو إلنا فترة كمواطنين مش زغرتاوية عم نتحمل كلمات وألفاظ.. منها، ومع صوت وصورة! غير.. طريقة لفظها، وغير تصنيف نوع ذبذباتها الصوتية على الدين (الأذن)، وحتى دينان (آذان) جماعة 14 آذار نفسهم. منتمنالها هلّق، تكون بهالديموقراطية اللي ما انفكت تبل إيدها فيها ع الطالع ع زغرتا وع النازل من بكركي، وهلق بس فلّو <<السوغيية>> (السوريون) حصلت عليها بشكل.. سحري. جاكوزي.

انا برأيي طموح السيدة نايلة معوض عارم. ما بقى بالوزارة. والأرجح ما بقى برئاسة الجمهورية لأنو مضمونة هيدي.. قطّعتها. طموح مش بس جامح، الكلمة مش كفاية، انا بيتهيأ لي انها بتشعر بينها وبين نفسها، بتشعر أنو ليه لكونداليسا رايس وزيرة خارجية؟ شو فيها هيدي المرا؟ ليش مش هيه؟.

أعزائي المستمعين رح نقارن النقاط اللي لصالح السيدة نايلة معوّض وضدها، بالنقاط اللي للسيدة كونداليسا رايس وضدها، لتكون ليش هالمخلوقة تولّت هالمنصب؟

أولاً: السيدة نايلة معوّض بتحكي عربي أحسن من السيدة كونداليسا رايس. بكتير.

تانياً: مواقفها للسيدة نايلة معوّض قاطعة بشكل فاضح ويعني شاسع، بينها وبين كونداليسا رايس. اللي من نقاط ضعفها أنو كونداليسا رايس ساعة بتهدد سوريا وساعة بتغازل سوريا. الست نايلة مثلاً بالمقابل، ما عندها هالقصص. دغري..

رابعاً: الست نايلة زوجة الشهيد رينيه معوّض. ما ألها فضل يمكن بس، التاريخ حكم وهيك صار. هيديك رايس شو تاريخها والله مين بيعرف عنها شي؟ بيقولو كانت تتعاطى شوية بشركات البترول. وعيب ينحكى بالبترول بوجود إنسان عانى متل الست نايلة معوّض.

خامساً: الست نايلة معوّض كل عشر دقايق بتدعي الرئيس لحود يستقيل. او <<يحل>>، أو <<يفل>>، أو <<يخلصنا>>، أو <<يحسّ بقى>>. يعني جريئة كتير. وهيدا مش متوفر برايس. رايس اند سبايس. كونداليسا رايس بس يحكي جورج بوش بتوقف على جنب وبتحط راسها بالأرض. بعدين ظروفها.. أنو واسطة. محسوبية. الله يلعن الفساد حتى بأهم دول بالعالم. انو تعرفت عليه.. من هون لهون، جابها. أنو امراة سودا بيرضي فيها السود، وبتعرفو يعني هالحسابات الأميركانية. هيدي نايلة معوّض ما بتفوت فيها. وإلا كانت قبلت هيك منصب من زمان.

(فاصل الأخبار على صوت الشعب)

قريباً وإذا طالت الحرب على الإرهاب، والأرجح انها ستطول. رغم الصواريخ الذكية الأميركية التي يُشرح عنها وتصوّر على كل الأقنية الغربية، ليرعبونا ويكرسحونا: انو كيف بتخرق كذا طبقة أرضية بتورا بورا مثلا. وإذا صاروخ على سبيل المثال مثلا موجّه على بن لادن، وطلعلو بالغلط أيمن الظواهري او الزرقاوي بوجهه، بيمرق بكل خفة ولياقة بيناتهم، رغم وزنه وخرقه لهالكذا طبقة. بيروح صايب على بن لادن. هلق: في احتمال ما يلاقيه، بيرجع من مطرح ما إجا، بدون ما يقتل ولا أفغاني، ولا باكستاني، ولا حدا من طالبان، لأنو هيدا ذكي. بهالإطار، رح ينزل سي دي قريباً لأيمن ظواهري، إنتاج <<طالبان بيكتشرز>> مرفق ب<<دي في دي ساراوند سيستم>>، أي بإحاطة خماسية الأبعاد، <<فايف بوينت وان>>، وهو يهدد إنكلترة بمزيد من العقاب.

(فاصل موسيقى الأخبار)

بما يتعلق بموضوع: أين مركز القاعدة الرئيسي في العالم؟ صراحة إجا من 250 ل300 اتصال، رغم انو ما اعلنّا عن أرقام <<صوت الشعب>>. يعني في ناس تعذبت لتلاقي الرقم، وكان متوقع يكون عدد المتصلين أكثر. بإحصاء للأجوبة طلع معنا بشكل مفاجئ، خمسين بالمية، اللي هيه الأكثرية حددت واشنطن والبعض منهم حدد أكثر البيت الأبيض. هلق في خمسة بالمية منهم حدد <<السي آي آيه>>. في نسبة 15% حددت الرياض في السعودية. وفي أقلية تعتبر بالنسبة لهول برأيي، اللي هيه 30% تقريباً حددت انو أفغانستان أو ربما باكستان.

هلق أكثر جواب حدد عنوان محدد وغريب من نوعه قال انو مركز القاعدة الرئيسي هوي مركز اليسار الديموقراطي ع المزرعة فوق <<الهوا تشيكن>>. هيدي طبعاً الاتصالات رح نبعت منها نسخة للنائب السابق فارس سعيد ليتمم ملفه اللي بدو يبعتو على الأمم المتحدة ويتشكى فيه على المخيمات اللي عم يدربو فيهم المردة.. القاعدة بالشمال، ونسخة لوزير الداخلية بالوكالة أحمد فتفت لأنو عم يقللو: لأ يا خيي مش مزبوطة.

بلكي ربما هالمعلومات بتساعد.

كما انو على سيرة مركز اليسار الديموقراطي ع المزرعة، بدنا نتوجه للسيد الياس عطا الله، يعني مختار الرميلة السابق ونائب طرابلس، بحب ذكّرو أنو عملتو جمعة بالأسترال، بأواخر الألفين وأربعة لليسار الديموقراطي، وبتعرف أديش كان فيها.. طليعة. يعني.. شو بدي قلّك؟ وقعتّو رفيق الحريري الله يرحمو بخبرية، وأخذلكم مركز. ماشي الحال. بنفس الشهر عملنا، الحزب الشيوعي عمل بالأونيسكو ذكرى ثورة أكتوبر، وبتعرف أديش كان في ناس.

ما راح فيكم تجمعوا الناس يا الياس.

الثلاثاء، 21 فبراير، 2006

نص الإعلان رقم 2




زياد الرحباني

حضرات المستمعين والمستمعات

تحية وبعد،

ربطا بالإعلان رقم واحد اليكم الإعلان رقم 2: السلام عليكم وعليكم السلام.

رحمة الله على جميع الشهداء، وآخرهم شهداء العام 2005 وأولهم الرئيس الشهيد رفيق الحريري.

يا حرام. يا حرام. لنو كل واحد راحت عليه وحدو. مع الأسف الشديد الانفجار. (موسيقى) بأمان الله نبدأ بالعناوين (جينغل نشرة أخبار صوت الشعب بتوزيع مختلف بشكل طفيف ترافق صوت الرحباني على طريقة تعداد العناوين) اولاً الرقم 14، ثانياً فندق البريستول، ثالثاً قاضي التحقيق الأول رشيد مزهر، رابعاً الثورة في يوم واحد، خامساً حادثة الأشرفية في 5/2/2006، سادساً الطموح اللامحدود حسناته وسيئاته، غونداليسا معوّض، سابعاً لبنان اولاً في 2 شباط 2006، ظاهرة تحسن نوعية تسجيل صوت أيمن الظواهري في بياناته، تاسعاً وأخيرا وليس آخراً: أين هو مركز القاعدة في العالم، المركز الرئيسي. وهذا بمثابة حزورة الإعلان رقم 2، ولمن يود الاتصال ممكن الاتصال على أرقام صوت الشعب أو بالشهيد الحي. (جينغل نهاية العناوين وبداية النشرة)

. <<دأبت إذاعة صوت الشعب وعلى مدى يومين على بث إعلان بعنوان إعلان رقم واحد، وفيه ما يقول <<منعاً للوقوع في التشويق الرخيص>>. هلق بالفعل انبث هالشي على مدى يومين، انبث الإعلان.. كثير يمكن، بس ما كان المقصود التشويق الرخيص. إنما، بتعرفو اكيد كلكم، شو يعني انو اوقات الواحد ما يعرف منين بدو يبلش. مثلاً إذا عم يزق بيت، عم ينقل من بيت لبيت منين بيبلش، أو إذا موظف متراكم عندو كمية معاملات، او إذا قالتلو مرتو لواحد احكيني صراحة بشو أنا مقصرة، منين بدو يبلش؟ فكيف اذا بدو يحكي كمواطن عن شو عم بيصير؟ أكيد مش كلمة لبنان اولا بتهَدّيه. ولا كليب <<حرية سيادة استقلال>> بتقيمو او بتقوم فيه. لأنو مثلاً صح انو <<لبنان اولاً>> بس شو هوي، إذا <<لبنان أولا>> شو هوي الثانياً؟ آه؟ لازم تكون اولاً وآخراً،ناقصها آخراً، ولمزيد من التنوّر ممكن مراجعة مقالة الصديق والرفيق جوزف سماحة نهار 16/2 المنصرم مثل الأكثرية النيابية. وهيدا بجريدة <<السفير>> لأنو شرَح وشرَّح كلمة <<لبنان اولا>> وما رح فينا ولا بأي شكل نشرّحها أكثر منو. نحنا فينا نقول: سامعين بالخبز؟ أكيد. يعني هيدي اولاً ما بتطعمي خبز. وإذا سامعين بالخبز بتكونو يعني سامعين بالقمح. فهيدي ..وقمح! (موسيقى)

قبل الدخول في العناوين جاءنا الفاكس التالي: ما معقول يكون السفير الروسي بيحكي عربي أحسن من الأستاذ كارلوس ادّة. يعني خاصة انو الأستاذ مشترك بثورة لبنانية. وبس نقول بتعرف تحكي عربي؟ بيكون قصدنا بتعرف تحكي لبناني. أو انو يحكي عربي من النائب نايلة معوض استاذة النائب سولانج الجميل باللغة العربية، كما وهي أستاذة رشيد الشرتوني السرية الله يرحمو. وهيدي معلومات ما بيعرفوها لا جمهور 14 آذار ولا 8 آذار. طيب ليش بدو دايماً يصاقب هالفريق اللي كان اسمو اليمين اللبناني، عربيتو ضعيفة؟ هلق حدا قايل انو الفينيقي ما كان يحكي عربي يا ترى؟ ما على علمي. ولا سعيد عقل الله يطول بعمرو. طيب كيف كان يتاجر هيدا اذا ما كان يحكي عربي؟ وكيف كان عم يفتح العالم؟ ما هوي مفروض محتكر الحرف، ومصدّرو كمان! ربما صدّرو بس هوي ما عاز يجربو؟.. في شي مش راكب هون، تاريخياً. بعدين أي حرف منن صدّر؟ ما بعرف. لست أدري. بس اللي اكيد انو نجحت معو هالبيعة. لأنو انتشر وتم استثمارو من شعوب كثير بالعالم، وخاصة الشعوب العربية، باستثناء فندق البريستول. هذا بحسب الفاكس اللي وصلنا. شكراً. (جينغل فواصل صوت الشعب)

بالعودة الى العناوين <<الخبر الأول الرقم 14. تجددت وتزايدت في السنتين المنصرمتين الأربعتعشات بشكل ملفت وذلك في حياتنا السنوية. هل هي مجرد صدفة؟ وما سر هذا التطابق ومن يعرف كم 14 أصبحنا ننتظر في العام الواحد؟ بالعودة الى الذكريات: 14 السيئ الذكر هو اغتيال الحريري. وهو بنفس الوقت عيد العشاق الذي لم يحصل. وحسناً. لأنو هيدا عيد جديد علينا مثل البيئة.. اخبار البيئة. 14 آذار الثورة العظيمة ولنا عودة اليها. هلق في رقم منّو 14 بل سبق الأربعتاعش اسمو 8. وكان 8 آذار تحديداً. هلق بجمع بسيط بين 14 و8 بيطلع معنا اتنين وعشرين. هل هالرقم بيعني لحدا شي على صعيد الوطن؟ هوي بالتشارين بيحصل عادة. ولكن، حتى اللي بيعرف شو يعني هالعيد منقللو: الويل لأمة لن يحصل فيها ذلك. هلق عنا كمان جفت للصيد مش 8 و14. وما بيقدي لهالمناسبة العظيمة. بتفرق يوم. وعنا لعبة اسمها 14. وهيه أسوأ ما في الأربعتاعشات كلون. لأنها لعبة، بالنهاية، لعبة ورق، والإعلان اليوم مش بقصدو ابداً لا يدافع عن لعب الورق، لانو بيعتبر انو هيدا كما يقال شرعاً: ميسر. وهالاعلان ضد الميسر وضد الربا وضد الفايدة. وبالتالي ضد اللوتو وضد اليانصيب بعزاهم. (جينغل نهاية الخبر) الخبر الثاني: فندق البريستول. عن فندق البريستول فندق من الدرجة الأولى وهو عريق ومصنف بعدة نجوم، لكنه مؤخراً زاد نجوماً وكان ذلك في 2005 وبداية 2006. فقد أصبح يرينا نجوم الظهر، بوضوح. فهي منقولة حتى على التلفاز، وهي نجوم الظهر اليمينية، أو اليسارية الخلاسية، لكنه ما زال فندقاً مرموقاً، رغم ان إدارته لا تعرف ماذا يفعل بالزبط هؤلاء الثوار المجتمعين وبشكل مربع، وقد بدأوا ينقصون. وتراهم إدارة الفندق كما نراهم على التلفاز يضحكون أكثر مما يتجهمون، رغم جذرية وقطعية المواقف.(فاصل) منيحة جوقة البريستول شو بدك(ضحك) خاصة مع وليد عيدو والياس عطالله. وعاملة ثورة بيوم واحد!

جاءنا عن قاضي التحقيق الأول وبعتقد الأخير، السيد رشيد مزهر انو شغلو لفوق راسو: صحيح ومؤسف. لأنو بعتقد رح يزيد شغلو لسوء الحظ، لسوء حظّو وحظنا. مع أنو معروف القاضي رشيد مزهر بالنزاهة وبالعدل بس مش عدل إطلاقاً يتسلم هالقد قضايا بنفس الفترة. بركي شوي بيقدرو يخففوا عنو الدرك؟ أو الدرك المدنيين الجدد. انا هيديك الليلة وقفنا شخص، كنا شخصين بسيارة، مدني بالليل قال: الشباب.. تصورت بدو يقول منين؟ او هويات. قال <<الشباب لبنانية؟>>. قلنالو <<لحظة>>، وبلشنا نسحب الهويات. قال <<لأ، لبنانية؟>> ما بعرف إذا هيدي منيحة، بس جديدة.(فاصل)

<<نعتذر لعدم متابعة تفصيل عناوين الإعلان لضيق الوقت. بس بالنهاية بحب بس قلك، لتتذكر يعني: انو بس تبقى عم تقرا جريدة الخميس، بتكون عم تقرا أخبار الأربعا. كيف؟ أقرأ جريدة الأربعا تلاحظ أنها جريدة التلاتاء. ما في جريدة الأربعاء نهار الأربعاء يا خروق! فيك تطلّع هيك جريدة وبحالة واحدة: إذا كنت رامسفيلد او وولفوويتز أو بولتون. وجريدتك بدها تكون عم تحكي عن كابول وبغداد وخارطة الطريق لفلسطين.

أسعدتم اوقاتاً. إذا وللتذكير، حزورة الإعلان رقم 2: أين هو مركز القاعدة الرئيسي؟ أبقوا معنا وإلى اللقاء مع الإعلان رقم 3، ومع مختار الرميلة في 87 / 88 ونائب طرابلس في 2005 ..أووووه. جخة! ومع عوانس رئاسة الجمهورية، يا الله، اللي طلعو من القرنة وفوق ذلك فطمهون البطرك>>.

***********

الخميس، 9 فبراير، 2006

من سليمان رمضان الى سمير القنطار


ضفدع. هو عيدية سليمان لسمير في الذكرى الثانية لبقائه وحيداً في المعتقل الاسرائيلي بعد تحرير الآخرين. إنه الضفدع الذي ما زال سليمان يحدو له كل ليلة لينام هنيئا ملء وطنيته. يرعاه. يكرمه. يسرده <<لكل من يريد ان ينسى القضية التي بترت رجله اليمنى>> في مستشفى رامبام في تل ابيب اثر اعتقاله اثناء عملية لجبهة المقاومة الوطنية في عام 1985 ثم سرقت خمسة عشر عاما من عمره في معتقل الخيام حتى جاء التحرير فأطلقها. الضفدع الذي <<اخترعه كل الاسرى وغفوا هانئين على قصته على اسفلت زنازينهم في المعتقل>>. هو الضفدع الذي عمّر وطناً له على ضفة نهر وربّى زهوره وطحالبه مليا. واذ مر صياد دعس على وطنه فتبعثر ثم اكمل فدعس عليه ومزق أمعاءه فصاح الضفدع: <<آخ يا وطني>> فجاوبه الصياد: <<بئس وطن يمزق الأمعاء>>. وسليمان كما يقول <<هو الضفدع الذي ما زال يتحسر على وطنه وعلى سمير الذي ما زال يعمّر وطنه ويربي زهوره مليا ليوم لا بد آت>>

حدث اخيرا انه قبل اسبوع تماما سمح سليمان لأحد برؤيته والحديث معه. حدث هذا كما يقول <<فقط ليسلمنا عيدية سمير>> ثم يذوي الى اعتكافه من جديد في ضيعته التي لا يغادرها الا للضرورة القصوى. حدث هذا ايضا لأنه استحصل قبل اسبوع تماما على عمل في كافيتيريا مستشفى الامل الجامعي في بعلبك. فصار لسليمان انتماء جديد لطالما ركله عصاه الذي يسبق خطاه. حتى صارت هذه الكافيتيريا الصغيرة كل يومه ومجتمعه وناسه اذ يفتحها منذ السابعة صباحا حتى الواحدة ليلا. بالنسبة له لا بأس اذ انه العمل الاول الذي يقبل سليمان منذ خروجه من المعتقل. الاعوام الخمس التي مضت الى الآن يستذكرها سليمان على مضض اكثر بكثير من الاعوام الخمسة عشر التي قضاها معتقلا. يقول سليمان ان اطرافا عدة عرضت عليه مناصب ووظائف لقاء تعديلات يدخلها على ثوابته ومعتقداته فاختار دوما عدم المساومة. لذا بالفعل لم يتغير. بل يهمه ان يؤكد لكل رفاق الجبهة الذين لم يروه منذ اعتكافه انه ما زال <<عقلاته صعبين وبعده مصدق الثورة والقضية والنضال>>

يذكر كبير الجلادين في الخيام الذي <<اخبره ان الشيوعية انهارت فقال انه لم ينهر>>. ما زال شيوعيا كما كان منذ اكثر من عشرين سنة. لذا لم يعد لديه <<مكان بين الرفاق والقياديين في الحزب ولم تعد له بيروت>> كما يقول. فقط تغير فيه وزنه الذي زاد والطرف الاصطناعي الذي ركّبه قبل اربع سنوات والعصا التي لا تفارقه مثل عائلته التي كبرت حتى اتسعت لزوجته سامية وأطفاله الثلاثة نينيل وخالد وآمال

لم يعد سليمان يتابع الاخبار او يقرأ الجرائد منذ ان بدأ <<قرفه>> بعد اختباره الحرية التي حلم بها. لكنه يطمئن دوما على سمير. على ما يقوله في رسائله ومواقفه. يطمئن ويحزن لأجله. بل يعذر ما فيه سمير. اذ يذكر انه عندما كان في المعتقل كان يلتقي برفاق يعتقلون للمرة الثانية فيقولون له ولا يصدقهم ان <<الحرية في الخارج التي يتفانون من اجلها ليست كما يعتقدون بل اسوأ بكثير>>. سمير الآن مثله آنذاك <<لن يصدق ان الحلم لا يسعه إلا المعتقل ما دام فيه>>. لكنه يأسف ان سمير انزلق الى جوقة الرد والرد على الرد. <<ليست السياسة لسمير الثابت لأن ليس لها صديق او عدو دائمين بل مصلحة دائمة>>

اكثر ما علق بذاكرة سليمان من معتقل الخيام كانت مصافحة رابين وعرفات. <<فكم سيعلق بذاكرة سمير المسكين من هناك ومن هنا؟>>. لذا يتحضر سليمان للنزول الى بيروت لاستقبال سمير يوم خروجه. في ذلك اليوم يقول انه قد يرى البلد بأمه وأبيه يستقبل سمير في المطار وقد لا يرى الا امه في انتظاره. <<لان هذا مرهون بالظرف الراهن حينها الذي يحدد مصلحة الناس لاستقباله ام نسيانه>>. لكن سليمان على الاقل بانتظار سمير مع ابنائه الذين يعرفون ان فلسطين عربية حرة وأن اباهم ولد يوم انطلاق الثورة الفلسطينية منذ سنتهم الاولى. سيحزن كثيرا لأجله <<عندما يعرف ان لا وطنية وشرف الا في الزنازين حيث كان>>. ويتمنى <<لو انه يصدق منذ الآن فلا يصدم ثم يعتكف بعد خروجه>> كما فعل هو

لم يبق لسليمان رفاق او حزب او ارث سوى الثوابت التي اجبرته احيانا <<لأن يأكل من لحمه على ان يساوم على تاريخه>>. بقي معه القليل الوافي ليستحق استقبال سمير في حريته. بقي سليمان مع الضفدع الذي تخلى عنه رفاق الاسر في حريتهم. عيدية سمير في عيد الحرية

الأربعاء، 1 فبراير، 2006

السبت، 28 يناير، 2006

ألا رحمة بالمزارع... وفي سبيل حسم الجدال حول لبنانيتها

ألبير فرحات

مسألة مزارع شبعا، مسألة تكاد في نظرنا ان <<تقتل بحثاً>> في حين ان الحقائق التاريخية الخاصة بها، والقضايا التي تتعلق بها من زاوية القانون الدولي العام واضحة ولا تحتاج الى اي بحث. وسوف نتناول فيما يلي بعض القضايا التي اثارها الاستاذ ضاهر في مقال تحت عنوان: <<تدقيق في الوقائع وملاحظات حول فكر حزب الله>> (السفير بتاريخ 2/1/2006)

اولا في ان الحدود مرسمة وان وثائق ترسيمها قد أودعت عصبة الأمم: بتاريخ 23 كانون الاول 1920 تمّ توقيع اتفاق بين دولتي الانتداب، فرنسا وبريطانيا حول تنظيم شؤون الحدود والمياه وسكك الحديد. وبموجب هذا الاتفاق بدأت لجنة ترسيم الحدود عملها على الأرض، وكان على رأسها من الجانب الفرنسي المقدم بوليه paulet ومن الجانب البريطاني المقدم نيو كومب New comb ، ونتيجة اعمالها وقع الضابطان المذكوران في 3 شباط 1922 وثيقة ترسيم الحدود التي حملت العنوان التالي: <<التقرير الختامي لتثبيت الحدود بين لبنان الكبير وسوريا من جهة، وفلسطين من جهة اخرى، ومن البحر المتوسط حتى الحمة (وادي اليرموك السفلي) تطبيقا لتوصيات البندين الاول والثاني من اتفاقية باريس الموقعة في 23 كانون الاول 1920>>.

ولقد تضمن الاتفاق المذكور تحديد (71) نقطة فصل، (38) منها في الحدود اللبنانية الفلسطينية، اي من النقطة رقم (1) حتى (38)، والباقي، اي من النقطة (39) الى النقطة (71) في الحدود السورية الفلسطينية. وقد ارفق هذا الاتفاق بخريطة. وفي 7 آذار 1923، وبعد تبادل المذكرات بين سفارة بريطانيا العظمى في باريس ووزارة الخارجية الفرنسية، أُبرمت اتفاقية بوليه نيو كومب واصبح الترسيم الذي قامت به بين البحر المتوسط والحمة معمولاً به ابتداء من 10 آذار 1923، وعلى اثر ذلك أودع هذا الاتفاق عصبة الامم المتحدة مع الخرائط المرفقة به (لطفاً مراجعة: اتفاقية الهدنة اللبنانية الاسرائيلية لعام 1949 رياض شفيق شيا، دار النهار، 2003، ص 102 103).

ثانياً في ان اسرائيل قد اقرت في اتفاقية الهدنة بحدود لبنان الدولية التي تضم مزارع شبعا، وفي ان الخرائط الملحقة بهذه الاتفاقية قد اودعت منظمة الأمم المتحدة: يجب القول في البداية ان النص الذي تضمنته اتفاقية الهدنة، والمتعلق بالحدود الدولية اللبنانية في الجنوب لم يرد في متنها بصورة عرضية، بل جاء نتيجة سعي دؤوب من قبل المفاوض اللبناني كما أكد ذلك السفير محمد علي حمادة، رئيس الدائرة السياسية في وزارة الخارجية اللبنانية والمستشار القانوني للوفد اللبناني الى مفاوضات الهدنة الذي رافق عملية المفاوضة والتوقيع (لطفا مراجعة عادل مالك، <<من رودس الى جينيف>>، دار النهار للنشر، 1974، ص 134). وبهذا الصدد يذكر د. عصام خليفة في كتابه لبنان، الحدود والمياه (1916 1975) بيروت 1996، ص 81) ما يلي: <<... فان العودة الى محاضر جلسات التوقيع على اتفاقية الهدنة (23 آذار 1949)، توضح حرص المفاوض اللبناني على ان يتضمن الاتفاق مادة صريحة لا لبس فيها، تدل على الاعتراف بالحدود السياسية. المعترف بها دولياً، وقد احتدم الجدال حول هذه النقطة، مما أطال الجلسات عدة ايام، بعدما كان المفروض ان يتم الاتفاق والتوقيع في جلسة واحدة، وبالفعل جاء في المادة الخامسة: <<أ يجب ان يتبع خط الهدنة الحدود الدولية بين لبنان وفلسطين...>>. واذا عدنا الى الكتاب القيّم الذي وضعه العميد المتقاعد رياض شيا، فإنه يتبين انه: <<وبعد توقيع اتفاقية الهدنة في 23 آذار 1949 عقدت لجنة مراقبة الهدنة اللبنانية الاسرائيلية المشتركة المشكلة، سندا لتلك الاتفاقية عددا من الاجتماعات برئاسة رئيس اركان لجنة الهدنة، او مساعده، كممثل للامم المتحدة وأجرت مسحا جديدا للحدود هو نفسه ترسيم بوليه نيو كومب، او اعادت احياء نقاط الحدود ال 38، ووضعت نقاط فصل ثانوية ووسيطة فيما بينها. وبلغ العدد الاجمالي لنقاط الفصل الثانوية والوسيطة 143 نقطة>> وذلك استنادا منه الى ملف الحدود الجنوبية، قيادة الجيش اللبناني مديرية التوجيه، ص: 36. وهكذا فإنه يتبين ان حدود لبنان الجنوبية قائمة منذ ما قبل نشوء دولة اسرائيل، وهي معترف بها من قبل منظمة الامم المتحدة، وان الوثائق الخاصة بها مودعة لدى هذه المنظمة (المرجع السابق، شيّا، ص 104).

ثالثا في ان سوريا لم تحتل المزارع وفي أن اسرائيل قضمتها تدريجياً بعد حرب 1967: نستشهد هنا، حرفيا، بما اورده مصدر دبلوماسي لبناني ردا على سؤال ل <<الوكالة الوطنية للاعلام>>، والذي ادلى بالمعطيات الآتية (<<النهار>> 18/3/2005): 1 ان مزارع شبعا لم تحتلها سوريا عام 1957، بل ان خلافا حدوديا وقع هناك على ملكية بعض العقارات التي لا تتجاوز مساحتها 0,675 كليومتر مربع من اصل 32 كيلومترا مربعا هي مساحة المزارع، ولم يطلب الرئيس (السوري آنذاك أديب) الشيشكلي تأليف لجنة لبت النزاع، بل كانت اللجنة قائمة اصلا، وعملت على حل النزاع. 2 ان العدو الاسرائيلي لم يدخل مزارع شبعا ابان حرب عام 1967 اذ لم يكن فيها موقع عسكري سوري واحد. وعندما صرح الرئيس الشهيد رشيد كرامي ان لبنان غير معني بالقرار 242، فإنه كان يقول ما يطابق الواقع، فالقرار صدر وتوقف اطلاق النار ولم تكن المزارع قد احتلت. 3 ان احتلال المزارع لم يكن في معركة عسكرية، بل كان قضما اسرائيليا للارض بدأ بعد شهرين من وقف النار وبقفزات قصيرة كانت المنطقة تحت سيطرة المقاومة الفلسطينية وفي عام 1969 وجّه وزير الخارجية اللبناني يوسف سالم مذكرة الى الوسيط الدولي غونار يارينغ يبلغه فيها تمسك لبنان باتفاق الهدنة وعدم اعترافه بأي عمل يناقضها. كما ان لبنان لا يطالب بالمزارع فحسب بل بمرتفعات كفرشوبا التي لا نزاع مع احد على لبنانيتها، او على تاريخ احتلالها وهو احتلال بدأ عام 1969 واستكمل عام 1978 وقد دخلت قوة الامم المتحدة <<اليونيفيل>> الى هذه المنطقة والى جزء كبير من المزارع عام 1978، ولكن اسرائيل اخرجتها، ولم تكن المزارع يوما بعد ذلك او قبله محلا لتمركز <<الاوندوف>> (القوة الدولية لمراقبة الهدنة). 4 ان لبنان طالب في مؤتمر مدريد بتحرير ارضه بموجب القرار 425 الذي ينص على الانسحاب من كل الارض من دون تمييز في تاريخ الاحتلال، ثم اعلن موافقته على السلام الشامل تطبيقا للقرار 242 فلا يكون قد تنازل عن ارضه في مدريد او قبل مدريد. 5 ان الامم المتحدة لم تنكر لبنانية مزارع شبعا في حقبة التحقق من الانسحاب الاسرائيلي، بل اعتبرت ان الامر يندرج تحت القرار 242 والقرار 383، لان قوة <<الاوندوف>> هي صاحبة الصلاحية العملانية، وهو موقف رفضه لبنان، ودعمته فيه سوريا التي أكدت بوضوح كلي، لبنانية المزارع من دون لبس>>.

رابعا في ان حدود لبنان معينة بالدستور: يتجاهل البعض ان حدود لبنان محددة في الدستور الذي تنص مادته الاولى: <<... جنوبا: حدود قضائي صور ومرجعيون الجنوبية الحالية>>. الحدود معروفة وتقع مزارع شبعا ومرتفعات كفرشوبا ضمنها ولا يجوز التذرع بموقف أحد لكي يقوم لبناني بإنكار هويتها تحت اية ذريعة كانت، خصوصا اذا كان كل ما في الامر هو ذريعة. لنفترض ان سوريا انكرت لبنانيتها (وهو ما لم تفعله) في هذه الحالة نقول لها <<بلطي البحر!>>. واذا كان هناك موظفون لبنانيون ارسلوا خرائط مغلوطة فالواجب هو محاسبتهم قضائيا ومسلكيا. واذا كان رئيس الجمهورية قد بعث برسائل غامضة في الموضوع فلتجر محاسبته بالخيانة العظمى، اما اولئك الأوغاد من موظفي الامم المتحدة الذين ينطقون عن هوى، وعما يوحي به اليهم جون بولتون فإنهم غير جديرين بالرد. ويدلي الاستاذ ضاهر في مقاله بما يفهم منه ان الهدنة تنهي حال الحرب وتحل محلها حال العداء ليقول لحزب الله ان <<الاجماع اللبناني على العداء (؟) لا يستتبع بالضرورة موافقتهم على الانتقال الى حال الحرب عن غير ارادتهم>>. لقد كانت هذه المسألة موضع سجال عربي اسرائيلي لدى التوقيع على اتفاقيات الهدنة الاربع، وقد عكس <<شبطاي روزين>> عضو الوفد الاسرائيلي الذي وقع اتفاقية الهدنة اللبنانية الاسرائيلية الرأي الاسرائيلي القائل بان تلك الاتفاقيات قد انهت حال الحرب بينها وبين العرب وذلك في كتابه عن تلك الاتفاقيات، بهدف اعطاء المشروعية التي تبحث عنها اسرائيل لقيامها ولحدودها، وقد قوبل هذا الادعاء الاسرائيلي برفض عربي شامل وبنقد لاذع من فقهاء القانون الدولي غير العرب. اما قول الاستاذ ضاهر بفقدان عمليات المقاومة الاسلامية لمشروعيتها <<تبعاً لوقوع منطقة المزارع ضمن الاراضي السورية المحتلة في نظر القانون الدولي>> فانه قول مستغرب لا يقول به الاسرائيليون حتى. كل ما في الامر ان هناك في الامم المتحدة من يعتبر ان مزارع شبعا ليست مشمولة بالقرار 425 بل بالقرار 242 لاعتبارات تتعلق، حسب هذا البعض بتاريخ احتلالها. علما بان القرار الرقم 242 لا يشير لا من قريب ولا من بعيد الى ملكية الاراضي المطلوب ان تنسحب منها اسرائيل (الى ما كانت عليه في 4 حزيران 1967) باعتبار ان هذه الاراضي ليست كلها سورية، بل ان البعض منها هي اراضٍ فلسطينية احتلتها سوريا عام 1948. وفي مكان آخر يدلي الاستاذ ضاهر بان اللبنانيين يجمعون على ان <<اسرائيل عدو بلدهم، وهذا ما صرّح به سماحة السيد عطفاً على تصريح الدكتور سمير جعجع الواضح>>. ونحن اذا كنا نرحب بهذا الموقف الجديد الذي اتخذه الدكتور جعجع من اسرائيل إلا اننا لا نستطيع ان نوافق على ان هناك اجماعا لبنانيا حول هذا الموضوع. يكفي الرجوع الى البيانات شبه اليومية التي تصدرها هيئات <<محترمة>> تنعى على حزب الله <<اعمال العدوان التي يمارسها ضد الجيران>>. اما الموضوعة القائلة بان <<لبنان لن يكون الا آخر الموقعين>> فانها غير جديرة بالاحترام اطلاقاً، لان معناها الوحيد في الظروف اللبنانية والاقليمية والدولية الحاضرة هو ان <<الشطارة>> اللبنانية تنتظر (والبعض على لهفة) توقيع آخر العرب الممانعين حالياً على السلام الاميركي الاسرائيلي الآتي... لكي يوقع لبنان الذي يكون والحالة هذه جباناً مرتين مرة لعدم اخذه موقف التصدي للعدوان الاسرائيلي، ومرة ثانية لعدم توقيعه اتفاق سلام مع اسرائيل يضمن المصالح الوطنية اللبنانية اذا ما سنحت فرصة لذلك بحسب رأي <<المعتدلين>> اللبنانيين... الا بعد ان يوقع الغير.

ما نريد ان نقوله هو: رفقا بمزارع شبعا! اذا كانت توجد مواقف معارضة لبقاء سلاح حزب الله ولاستمرار المقاومة فليقل اصحاب هذا الرأي رأيهم دون المساس بلبنانية مزارع شبعا. فالمسألة في رأينا يمكن ان تتعدى الملاحظات على الستراتيجية والتكتيك اللذين يجب الاخذ بهما للوصول الى ذلك الهدف السامي/ متى تتطلب الهجوم، ومتى تتطلب التراجع/ ما هو دور كل طرف من الاطراف/ وكيف يجب ان تكون هناك <<ورقة مشتركة>> في وجه العدو بدلا من ان يستخدم كل منا الآخر ك<<ورقة>> في يده، ويكون لبنان الورقة الأكثر ضعفا لاسباب عديدة لدى الغير، ولكن ايضا بسبب مواقف التخاذل او التبعية التي ينتهجها هؤلاء او اولئك منا. ان الذين اطلقوا جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية ضد الاحتلال الاسرائيلي من قلب بيروت، ودحروا العدو عنها، ولاحقوه حتى التخوم، اولئك الذين يطرحون على انفسهم اليوم اعادة احياء تلك الجبهة لكي تؤدي قسطها في مقاومة الغزو والاحتلال والحفاظ على الكيان اللبناني، بكافة وسائل النضال الجماهيري السياسي والدبلوماسي والعسكري الى جانب سائر القوى المعادية لسياسات الهيمنة والاغتصاب الاميركية الاسرائيلية ان هؤلاء ومن معهمم من وطنيين وديمقراطيين في هذا البلد هم الاكثر جدارة لتوجيه السؤال والنقد الى المقاومة الاسلامية بدءاً بالسؤال عن مدى مسؤوليتها عن تلك السيرورة التي أدت الى خنق المقاومة الوطنية على يد <<الحلفاء>> و<<الأشقاء>>، وعن مدى استعدادها لفتح صفحة جديدة في العلاقة. ذلك، لان مهمة التصدي للعدوان وللاطماع التوسعية الاسرائيلية ليست مهمة سوف تنتهي اليوم او غدا او بعد غد، لإدراكنا بعدم وجود إمكانية في الظروف الاقليمية والدولية الحاضرة لسلم عادل في المنطقة. وبدون تسوية عادلة فلا سلم دائما حتى لو وقعت جميع الدول العربية معاهدات صلح مع اسرائيل بالشروط المطروحة اميركيا. ان التصدي لهذه المهمات يتطلب تعبئة واسعة لجميع القوى الوطنية اللبنانية، ولكن ليس على قاعدة مفهوم عبد الحليم خدام عن <<الطوائف الوطنية>> و<<الطوائف غير الوطنية>> ولا عن مفهوم 14 آذار حول <<الطوائف السيادية>> و<<الطوائف غير السيادية>>.